ولقيتها قلعت
عندي 18 سنة ماما وبابا جالهم عقد سفر للعمل بالخارج وسابوني انا واختي لوحدناكان عمرها 16 سنة واحنا وحاد يعني مفيش لنا اخوات تانيين ... سافر بابا وبعد اسبوعين ماما راحت هي كمان

وبقينا لوحدنا .... اختي بنتجميلة جدا وجسمها ابيض ومتفجر الانوثة بزازها كبار وطيزها طرية .... وهي كانت بتلبس في البيت

هدوم قصيرة وخفيفة علي اساس تبقي براحتهاانا بصراحة كان نفسي امسكها بين ايدي والحس كسها الجميل وابوس شفايفها المثيرة ....

فكنت بطلع همي فأفلام السكس اقعد باليل اتفرج واضرب العشرة وفخيالي صورتها وكل يوم عالنظام دا .... بعد شهرين لقيتها دخلت

عليا وانا عريان كنت بغير هدومي فبصت علي زبي وبعدين قالتلي انا كنت عايزة فلوس بس لما تخلص بقي .... انا عرفت انها ارتبكت

فقالت الموضوع دا حجة لما خرجت ورجعت لقيتها لابسة قميص نوم مثير ومفيش حاجة تحته فمتوقعتش بصراحة انها تكون قاصدة تثيرني كانت

الساعة حوالي 10 اتغديت وقعدت شوية ادام التليفزيون و بعد شوية دخلت هي زي كل يوم عشان تنام وانا رحت علي الكمبيوتر في اوضتي

زي كل يوم تقريبا كانت الساعة 12 قعدت اتفرج نص ساعة وسمعت صوت بسيط جدابصيت ورايا لقيتها واقفة ورا الباب وكان موارب لاني

متأكد انها بتبقي فسابع نومة فقفلت بسرعة وارتبكت وقلتلها انتي هنا من امتا قالت من اول ما بدأتودي مش اول مرة واكتشفت كمان انها كانت بتتفرج علي الافلام دي وانا برة البيت .... المهم

ولقيتها قلعت قميص النوم وجت نحيتي وقالتلي متيجي نعمل زيهم قلتلها ماشي ... قالتلي انا عايزة اعمل زي فيلم الحمام.. الفلم

دا كان في 2 بنات بيحمو بعض وبيبعبصو بعض في الحمامقلتلها ماشي يلا ... رحنا الحمام و قعدت احسسلها علي كسها بئيدي والصابون

فقاليتلي دخله فيا افتحني هنا عشان الدم رفضت في الاول بسهي صرت وراحت مدخلة اديها فكسها وفتحته ... نزل دم كتير ولما الدم وقف

قالتلي يللا علي السرير نشــفنا نفسنا ورحنا قعدت تمص فزبيولما حسيت اني حضربهم قالتلي اضربهم ... Læs hele novellen

Giv stjerner ?


Skriv kommentar

Du skal være logget ind for at skrive en kommentar

Login og kommenter

1min.

1076

 læsninger